حتى الارتفاع الخفيف لسكر الدم يزيد خطر الإصابة القلبية

حتى الارتفاع الخفيف لسكر الدم يزيد خطر الإصابة القلبية

حتى الارتفاع الخفيف لسكر الدم يزيد خطر الإصابة القلبية


12 تموز – 2012


بيّن بحث جديد تم إجراؤه في جامعة كوبنهاغن في الدانمارك أن الارتفاعات ــ حتى الخفيفة ــ في سكّر الدم تزيد بوضوح خطر الإصابة بداء نقص التروية القلبية.


الدراسة هامة جداً حيث شملت 80 ألف مريض ونُشرت في مجلة Journal of the American College of Cardiology  ذات السمعة العلمية الهامة.


 وقد حرصت الدراسة على توضيح أنه ليس بالضرورة أن يكون المريض مصاباً بالداء السكري (الذي يعرّف بوصول سكر الدم الصيامي إلى 126 ملغرام في الديسيليتر) بل حتى الارتفاعات البسيطة التي لا تحقق هذا التعريف تزيد الخطر المذكور. وقد فاجأت نتائج الدراسة حتى الباحثين أنفسهم، حيث أن الكولسترول هو المادة المعروفة تقليدياً كسبب أساس في الداء القلبي.


وقالت الدكتورة (ماريان بن Marianne Benn) المسؤولة عن  الدراسة إن أهمية الدراسة تكمن في أنها قد بيّنت أن ارتفاعالغلوكوز وحده كافٍ لإيذاء القلب (بمعزل  عن مستوى الكولسترول).


والفائدة من هذه الدراسة هي أنّها أكّدت ــ من جديد ــ  على أهمية التوصية الطبية بتخفيف كميات السكر في الطعام.

Close Menu